هل يصبح مصطلح Bespoke التوجه الجديد في التصميم؟

كان لتغيير شبكة نتفليكس التلفزيونية لخطها الطباعي مؤخرًا ضجة في أوساط مصممي الخطوط الطباعية، ولفت انتباه الشركات والوكالات من ناحية أخرى، كانت الشبكة التلفزيونية تعتمد بشكل أساسي على خط Gotham الشهير الذي انتشر استخدامه في الأفلام السينمائية في العقد الأخير، ولكن بحسب ما تناقلته الأخبار فإن أحد الأسباب الرئيسية لتصميم خط خاص بالشبكة هو تجنيبها “دفع الملايين” سنويًا لقاء رُخَص استخدام خط Gotham، لذلك فإن الأفضل لها هو دفع مبلغ مالي واحد مرة واحدة لتصميم خط خاص بها ولتغلق هذا الملف نهائيًا.

هذا الحدث رفع للسطح استخدام مصطلح Bespoke بشكل كبير؛ وهو التصنيع/التصميم بحسب احتياجات المنتج/الخدمة/الشركة… إلخ. ما يعني أن التصميم بني خصيصًا ليناسب كل شركة ومتطلباتها واحتياجاتها، بمعنى آخر أن لكل شركة حالتها الخاصة التي قد لا يناسبها استخدام أو اعتماد معايير شائع اعتمادها من ألوان و خطوط و خامات و مواد وغيره، كما أنه يعني حرفيًا بناء التصميم من الصفر، وليس الاعتماد على ما هو موجود أصلاً.

لو كنت من هواة لبس البدلات الرسمية لعلمت أن هناك ثلاث توجهات رئيسية في البدلات، هناك البدلات الجاهزة المتوفرة للاقتناء حالاً في الأسواق والتي تتبع مقاسات ومعايير عالمية والتي على الأغلب لن تناسب سوى الفئة التي مقاساتها تقترب من تلك المعايير، وهناك البدلات التي تصنع بالأساس ليمكن التعديل عليها وضبط مقاساتها، وهذه يمكن مع خياط جيد التعامل معها بشكل أفضل، وأفضل خيار للبدلة الرسمية هو النوع المفصل خصيصًا بحسب جسمك ومقاسك حيث يتم اختيار القماش بحسب المناسبة، والمقاسات توضع لتتماشى مع العنق والكتف والخصر وذراع.. إلح. أما ما تشتريه جاهزًا فيعتمد على الحظ وربما لا يناسبك على الأغلب، هناك تفاصيل كثيرة تمنع دون أن يكون الخيار الأنسب لك وعلى الأغلب سيؤثر هذا على مظهرك وفي ثقتك بنفسك.

بهذا المبدأ وجد مصطلح Bespoke طريقه بين الشركات والوكالات كأفضل خيار ممكن لتجنب خسارة الأموال على خيارات قد لا تكون الأفضل لكل مشروع، صناعة البرمجيات تعتبر هذا المصطلح مهمًا جدًا بتطوير البرامج التي تناسب كل شركة، مثلاً ليست كل الشركات تود استخدام نظام ووردبريس لإدارة محتوى مواقعها، بعضها تفضل تطوير نظامها الخاص الذي يضع في الحساب كل الاحتمالات الممكنة لمجال عمل الشركة وما قد يطرأ من مهام وتعديلات!

الشعارات والهويات البصرية هي حتمًا تتبنى مبدأ عمل هذا المصلطح دون أن تستخدمه أو المصطلح البديل له Custome Made. التصميم الداخلي أيضَا يبجل المنتجات التي تصنع خصيصًا لكل مشروع، لذلك توقع أن يشيع استخدام هذا المصطلح مستقبلاً، خاصة في هذا المجال، التصميم والفنون البصرية عمومًا!

تعليق واحد

  1. هل هذا يعني عودة تصاميم المواقع والتطبيقات نحو تميز كل واحد بتصميم مختلف ويمكن تمييزه بسهولة؟ إن كان هذا ما سيحدث فمرحباً بالـ bespoke، هذا سيكون في صالح المصممين كما أرى، الطلب سيزداد على مزيد من التميز والاختلاف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *